سيارات الملوك العرب: ملك المغرب يهوى “السبورت”.. وسيارة محمد بن راشد “الأشهر” في الخليج

السيارات التي يستقلها الملوك والحكام العرب تثير فضول الجماهير وتعبر عن إهتمامات هذه الشخصيات المرموقة ، فكثير من الرؤساء لديهم شغف وهواية بعالم السيارات ومتابعة أحدث موديلاتها أو الاهتمام بالموديلات الكلاسيكية، وبعضهم لديه لون مميز للسيارة التي يستقلها، نون تحاول أن تستعرض إهتمامات هذه الشخصيات المهمة بعالم السيارات وأحدث الصور التي التقطت لهم ونوع الموديلات التي يستقلونها حاليا.

السلطان قابوس بن سعيد خلال منتصف شهر يوليو الماضي، قام بأول نشاط بعد رحلة إستجمام طويلة فوضع حجر الاساس لمتحف “عمان عبر الزمان” ،برز السلطان بزيه العسكري في هذه اللحظة التاريخية المهمة،وإنتظار الشعب لعودته، وكان كعادته يقود سيارته بنفسه ، وهذه المرة كانت الطراز الجديد من نوع “رينج روفر” التي إعتاد على الخروج بها في زياراته خلال السنوات الاخيرة ، لكن الملاحظ في سيارات السلطان قابوس عموما هو تفضيله دائما للون الأخضر الزيتوني، فمعظم الموديلات التي إستقلها كما تبين الصور القديمة تحمل هذا اللون المميز.

الملك محمد السادس ،ملك المغرب إهتم كما تبين الصور ومنذ ريعان شبابه بسيارات السباق والسيارات الفارهة، وشغفه بهذا العالم كما نشر عنه ،جعله يذهب إلى احد المصانع الإيطالية المشهورة بصناعة السيارات وذلك لتجريب سيارة اعتزم اقتناءها، ولم يرافقه في هذه الزيارة إلا حارسين أمنيين اثنين. ويضم  المرآب الملكي حوالي 500 سيارة تمتد من “فورد”، التي تعود إلى العشرينيات من القرن الماضي، إلى أول سيارة من نوع “أونو” التي جرى تركيبها في المغرب.

وخلال موسم الإجازات كثيرا ما يخرج الملك بسيارته، يقودها بنفسه لوحده أو برفقة الأميرة للا سلمى وولي العهد. وقد شوهد أكثر من مرة في مختلف شوارع طنجة أو تطوان أو أغادير أو الرباط أو الدار البيضاء دون برتوكول وسيارات الحراسة.

والشعب الاردني شاهد الملك عبدالله بن الحسين والملكة رانية مرات وهم يتحركون في شوارع عمان بسيارات مختلفة ، لكن أشهر سيارة إستقلوها وتكررت في الصور هي من نوع مرسيدس “جي كلاس” سوداء اللون ، والتي تقتني مثلها وتفضلها الملكة دائما.

ويضم متحف السيارات الملكي في عمان حوالي 70 سيارة مختلفة الأنواع والاحجام والموديلات و50 دراجة نارية بعضها اقتنتها العائلة المالكة والبعض الآخر أهدي إليها على امتداد القرن الماضي فضلاً عن عشرات الصور .ولكل سيارة حكايتها، فسيارة “لينكولن كابري” مكشوفة موديل 1952 لونها أزرق سماوي استخدمها الملك الراحل الحسين بن طلال أثناء دراسته في انجلترا قبل أن يجلس على عرش الأردن حيث استخدمت في حفل تتويجه في مايو 1952 . وخلف السيارة وضعت صورة كبيرة بالأسود والأبيض للملك الراحل، وهو يجوب بها شوارع عمان محاطا بخيالة من الحرس الملكي .كذلك سيارة “كاديلاك” سوداء مصفحة موديل 1956 أهداها الرئيس الامريكي دوايت آيزنهاور (1953-1961) للملك حسين، وهي أول سيارة مضادة للرصاص تدخل المملكة واستخدمها الملك الراحل في إحدى رحلاته إلى العراق في خمسينيات القرن الماضي .كما توجد في المتحف سيارة “مرسيدس بنز” موديل 1968 لونها رمادي غامق كانت المفضلة لدى الملك حسين حتى انه اطلق عليها اسم “المبروكة”.

في دولة الامارات العربية المتحدة فإن السيارة التي يستخدمها الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة خلال السنوات الأخيرة هي من نوع مرسيدس “مايباخ” تحمل شعار الرئاسة ويميزها لونها الذهبي ،أما سيارة الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي فهي مرسيدس “جي كلاس ” تحمل لوحة رقم (1) دبي ودائما ما تكون بيضاء اللون ، وحققت هذه السيارة شهرة واسعة في الامارات والخليج عموما ، لتفضيل الشيخ محمد لها وإستخدامه طوال السنوات الماضية لهذا الطراز فقط ، وكذلك أنجال الشيخ محمد بن راشد يركبون هذا النوع من السيارات ، فالشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم”فزاع” ولي عهد دبي غالبا ما يشاهد في دبي أو خلال أسفاره الخارجية وهو يقود سيارة مرسيدس “جي كلاس” سوداء أو زرقاء اللون. ورغم أن هذا النوع من السيارات متوفر في الأسواق منذ سنوات طويلة إلا أنه لم يكن يلقى إقبالا كما هو في السنوات الاخيرة، حيث أصبحت السيارة الاكثر طلبا وشهرة عند النساء والرجال في الامارات وخاصة فئة الشباب.

المصدر